القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر المواضيع

كيفية التعامل مع المادة التاريخية - إنجاز بحث علمي جامعي ناجح -



كيفية التعامل مع المادة التاريخية
- إنجاز بحث علمي جامعي ناجح  -



إن إنجاز بحث علمي ناجح ومقبول يتطلب اتباع الخطوات الأتية:    

ضبط خطة البحث


1-اختيار موضوع البحث


يعد حسن اختيار الموضوع من اساسيات  نجاح البحث العلمي .ولن يتأتى ذألك إلا بالقراءة الواسعة والمتانية.والمداومة على حضور الندوات العلمية والمحاضرات العلمية ذات الصلة بموضوع البحث .ومتابعة كل جديد وكثرة الاسترشاد بالأساتذة  من ذوي التخصص,

وعليه فعلى الطالب الباحث ان يلتزم بالمقاييس التالية لإنجاز بحثا ناجحا :

-أن يكون موضوع البحث ينم عن رغبة وميل شخصي لصاحبه, حتى يكون اقباله  على الموضوع يعبر عن عقيدة وليس عن عقدة,

-ان يكون الموضوع بحثا فاتحا لأفاق علمية جديدة.

-يحصر ويضيق من اطاره الزماني والمكاني.

-أن يكون للموضوع مصادره ومراجعه في حدود تسمح لصاحبه بمباشرة بحثه.


2-ضبط اشكاليات البحث


تتحدد اشكالية البحث بطرح اشكالية رئيسة  تكون فاتحة لأفاق بحثية, تتفرع عنها ان لزم الأمر مجموعة من الأسئلة الفرعية, إذ تكون الإجابات عليها بشكل مفصل ومقنع ,تكون هي محتوى البحث ذاته ,ولا تقبل هذه الإشكاليات الا اذا :

-صيغت بعبارات  واضحة ومحددة معرفيا.

- تتناول موضوعا جديا وجديدا.

- أن تكون اجاباتها جديدة ومستحدثة

3-اختيار عنوان البحث


لعنوان البحث وظيفة اعلامية عن موضوع البحث واطاريه الزماني والمكاني, وعليه فالعنوان يكتب
بعبارة مختصرة ودقيقة ومفهومة .

مخطط او هيكلة البحث التاريخي

ويدرج فيه:

-المقدمة: وتسجل فيها :

-أهمية ودوافع اختيار الموضوع(الدوافع الذاتية والموضوعية)

-اشكاليات الموضوع.

-المناهج المتبعة في دراسة الموضوع(الوصفي التحليلي,الاستقصائي,المقارن,السردي...........)

-النقد والتقييم لأهم مصادر ومراجع البحث.

-الصعوبات المعترضة في انجاز هذا البحث.

مخطط وهيكلة البحث.

والمقدمة لا تكتب الا بعد الانتهاء من البحث وترقم بالترتيب الأبجدي لا العددي  ,مع وضع صفحة الاهداء تليها صفحة الشكر والتقدير قبل المقدمة مباشرة مع ترقيمها عدديا لا ابجديا.

4-المدخل أو التمهيد

هو ليس من جوهر الموضوع ,لكن يجب ان يكون ممهدا ومناسبا للموضوع وهو اكثر من صفحات المقدمة عددا واقرب صفحات او اعدلها من الباب  وتضمنا على مباحث.

5-الأبواب والفصول والمباحث والمطالب


هي بمثابة صلب البحث وجوهره, وقد يستغنى عن الابواب ويكتفى بالفصول, تحتوي الأبواب على فصول والفصول على مباحث والمباحث على مطالب او مسائل ,شريطة ان يكون هناك
توازن بين كل هذه العناصر.

6-الخاتمة


وتسجل فيها النتائج التي توصل اليها الباحث ,مختصرة جدا وخالية من كل تفصيل او تعليل  ومرتبة رقميا ,فتكون عندئذ بمثابة خلاصة للبحث ,وتنجز بعد الانتهاء من البحث.

7-الملاحق


توضح الملاحق عمليا عدة نقاط وردت في البحث ,والملاحق انواع هي :

-الخرائط-الصور-الرسومات البيانية-النصوص والوثائق-

8-قائمة المصادر والمراجع(الببليوغرافيا)


تسجل حسب الترتيب الهجائي لمؤلفيها  وهذا بكتابة :

اسم الشهرة لصاحب المصدر ,فاسمه ,فكنيته ان كانت له كنية .

اما المرجع فاسم صاحبه ولقبه.

عنوان المؤلف كامل. المحقق ان كان محققا. المترجم  ان كان له مترجما: دار الطبع, فمدينة الطبع فدولة الطبع , عدد الطبعة ,تاريخ الطبع, المجلد او الجزء الذي وظف.

كما تسجل المخطوطات اولا,فالمصادر ثانيا, فالمراجع العربية ثالثا, فالمراجع المترجمة الى العربية رابعا فالمقالات العربية خامسا, فالمقالات المترجمة الى العربية سادسا, فالمراجع الاجنبية سابعا  فالمقالات الاجنبية ثامنا.

9-الفهارس


وتعد من تمام وكمال وزينة البحث العلمي  لفوائدها, وهي الاخرى ترتب هجائيا وتحتوي على:

فهرس الآيات القرآنية.

-فهرس الاحاديث الشريفة.

-فهرس الاثار.

-فهرس الاشعار.

-فهرس الاعلام.

-فهرس الاماكن.

-فهرس القبائل.

-فهرس المصطلحات.

-فهرس المواضيع.

-الفهرس العام.

التعرف على المصادر التاريخية


يتأسس كل بحث على مصادر ومراجع ,فالمصادر تمد الباحث بالمادة التاريخية  الاولية .

اصطلاحيا المصدر هو المتقدم على المرجع ,اذ هذا الاخير يعتمد عليه اساسا,وعليه يخضع المصدر لعملية نقد خارجي  والذي يعرف  بنقد التصحيح والمصادر ,بمعنى التحقق من كونها  ترجع فعلا لأصحابها .

ويخضع المصدر ايضا لعملية نقد داخلي  يعرف ايضا بالنقد الباطني :السلبي والايجابي,فالإيجابي : يفسر به المؤرخ النص ويوضح معناه ,والسلبي :ان يكشف المؤرخ اغراض صاحب المصدر واهواءه ودرجة تدقيقه للرواية...

-الصناعة التاريخية


وتمر هي الأخرى بالخطوات التالية:

-القراءة وتدوين المادة


بعد حصر المصادر والمراجع يبدأ الباحث  في القراءة وتدوين المعلومات ,لكن هل يبدأ بالمصادر ام المراجع ؟هناك من ينصح بالخيار الأول واخرون بالثاني ,وان كنا نميل للخيار الثاني بالنسبة للباحث المبتدئ.

أما عن المعلومات والمادة التاريخية ,فهناك  وسيلتان لتدوينها ,وسيلة البطاقات ,ووسيلة الملفات.

-الكتابة الفعلية للبحث


يمهد لذلك بقراءة متأنية وواعية لما جمع من المادة العلمية ,وهدا بقصد الانتقاء  والتصنيف والعنونة ,فان حضرته افكار سجلها في مكانها المناسب  وبالظهر ,بعدها يشرع في الكتابة مع مراعاة الشروط الاتية:

-تكون الكتابة على وجه واحد تراعى فيه ضوابط اللغة العربية؟ أسلوبا وقواعد وإملاءا وتشكيلا ف:،توضع بين الجمل القصيرة.

؛توضع بين الجمل الطويلة.

.توضع بعد نهاية الجملة التامة.

؟توضع للاستفهام والتساؤل.

:توضع للتوضيح والتمثيل .

-توضع لتسهيل الفهم.

" "يوضعان للاقتباس الحرفي.

()يوضعان للألفاظ التي ليست من اركان الكلام.

… توضع للدلالة على الحذف.

[ ]توضعان للإضافة والزيادة من الغير.


ومما يطلبه البحث العلمي للمبتدئ التأدب والتواضع والتزام الأمانة في النقل ,ولا بد من ظهور شخصية الباحث باستمرار على مدار بحثه ,عن طريق التحليل والنقد واستخراج الأحكام واستنباط المعاني والتعليق على النصوص والتدليل على النتائج …


وجوب الترابط والتناسق بين الافكار والفقرات والعناوين ضمن وحدة متكاملة ومتماسكة.

وجود الهامش او الحاشية والذي يحتوي:


-الإحالة إلى المصادر والمراجع.

-التعريف بالأعلام والأماكن والمصطلحات والأحداث.....مع التوثيق.

-الإحالات-التبسيط.-التصحيح....


يكتب الهامش في نهاية الفصل او أسفل الصفحة, كما تسجل ارقامه تصاعديا بالمتن مع ما يقابلها بالهامش.

كل ما يكتب بالهامش يوثق بتسجيل اسم المؤلف وعنوان المؤلف واسم المترجم واسم المحقق فدار النشر بالمدينة والدولة فعدد الطبعة فتاريخها فالمجلد او الجزء واخيرا الصفحة, كما يكتب فقط :المصدر او المرجع نفسه فالجزء او المجلد ان كان له ,فالصفحة اخيرا :ان تكررت الإحالة اليه مباشرة(بالفرنسية

ويذكر :اسم الشهرة لصاحب المصدر او اسم صاحب المرجع ,فالمصدر او المرجع نفسه ,فالمجلد او الجزء ان كان له واخيرا الصفحة ,هذا كله ان كررت الإحالة اليه بطريقة غير مباشرة

شكل البحث والانتهاء منه:

الشكل: يكتب البحث بالحاسوب بخط 16بالمتن ورقم 12بالهامش على شكل فقرات  وبداية كل فقرة تقدم ب15سم وتنتهي بنقطة ,على ان تتراوح  اسطرها (3-7)اسطر وهكذا كل فقرة …

-غلاف البحث يحتوي على (شعار او رنك الدولة, الوزارة ,الجامعة ,طبيعة البحث ,عنوان البحث ,المشرف على البحث, صاحب البحث, الموسم الدراسي الجامعي)

-صفحة الاهداء: تلي الغلاف مباشرة ولا ترقم.

-صفحة الشكر والتقدير والعرفان: تلي السابقة مباشرة وهي الأخرى لا ترقم وبعدها مباشرة تأتي المقدمة والمدخل والأبواب.

واخيرا وقبل تصوير البحث وتجليده ,يستحسن ان يستعين صاحب البحث بمتخصص في اللغة العربية حتى يتدارك الأخطاء اللغوية من أسلوبية وإملائية ونحوية وصرفية وتشكيلية.


تعليقات