القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر المواضيع

الجغرافيا الاقتصادية : تصنيف الأنشطة الاقتصادية و مناهج البحث في الجغرافيا الاقتصادية





الجغرافيا الاقتصادية

تصنيف الأنشطة الاقتصادية و مناهج البحث في الجغرافيا الاقتصادية

 

Economic geography

Classification of economic activities and research methods in economic geography

بعد دراستنا للجغرافيا الطبيعية ثم البشرية أصبح لزاما علينا اتباعها بدراسة الجغرافيا الاقتصادية والتي ظهرت كمصطلح على يد العالم الألماني جونز عام 1882 وذلك يفصلها عن الجغرافيا التجارية، وهذه الجغرافيا اهتمت بالنسبة لإظهار المؤشرات الإقليمية المباشرة على أنتاج السلع ثم تلك ذلك الربط بين الفرق المتعددة والبيئة الطبيعية بما تحتويه من ثروات مختلفة وايجاد العلاقة المتبادلة بينهما. وبالرغم من أن الجغرافيا الاقتصادية تتناول بالدراسة والتحليل الأنشطة البشرية المختلفة وأساليب كفاح الانسان من أجل العيش رغم المشاكل التي تعرضت إلا أننا نجد اختلافا كثيرا بين الجغرافيون في وضع تعريف تحدد لها.

حيث يرى بوندر أن الجغرافية الاقتصادية (( تدرس توزيع الأنشطة الإنتاجية على سطح الأرض))

ويحدد هرتسهورن وظيفة الجغرافية الاقتصادية بدراسة العلاقات المتبادلة بين الظواهر الطبيعية والأشكال الاقتصادية.

في حين عرفها شيشولم بأنها: (( تهتم بدراسة الظروف الجغرافية المؤثرة في انتاج السلع نقلها وتبادلها))

بينما عرفها جونز (( بأنها تدرس العلاقة بين عناصر البيئة الطبيعية والأحوال الاقتصادية وتثبت الحرف، كما نحاول من خلالها تفسير أسباب تخصيص مناطق محددة لانتاج سلع معينة )) وقد قسم جونز الحزن الى نوعين، النوع الأول الحرف الانتاجية التي تدرسها الجغرافيا الاقتصادية كالرعي، التعدين، الصناعة، النقل والتجارة، أما النوع الثاني الحرف الغير الإنتاجية كالطب، التعليم، الفن، السياسة، وقد استبعد جونز هذه الحرف من ميدان الجغرافيا الاقتصادية.

إلا ان شو يرى أن الجغرافيا الاقتصادية تدرس المشاكل التي تفترض كفاح الانسان من أجل الحياة وتوزيع الموارد والأنشطة الاقتصادية المختلفة تدرس الجغرافيا الاقتصادية وتتابع باهتمام أنشطة الانسان المختلفة والمتعددة على سطح الأرض والتي تخص الانتاج وتبادل واستهلاك الثروات الهدف من هذه الدراسة هو الاجابة على ثلاثة اسئلة مهمة وهي اين يتمركز النشاط الاقتصادي وماهي الظواهر التي يرتبط بها، وماهي أهم خصائصه مثال: السؤال الأول أين يزرع الأرز أي ماهي بيئته المثلى وشروط أهميته ونجيب عن هذا السؤال بواسطة الخريطة التي تحدد لي بدقة المناطق التي يمكن زراعة هذا المحصول فيها، أما السؤال الثاني فهو بأي الظواهر ترتبط زراعة الأرز اي توضيح الاختلافات الاقليمية في مناطق الانتاج ، أما السؤال الثالث حول خصائص المناطق التي يزرع فيها الأرز، أي وصف مميزات وخصائص زراعة الأرز، وتحديد الأقاليم التي تعرف هذا النوع من الزراعات.


تصنيف الأنشطة الاقتصادية

بما أن بعض الأنشطة الاقتصادية في تعدد وتزايد وبعض السلع في ظهور من جديد في حين أن هناك بعض السلع تتقلص وتتدهور وجب حصر و تصنيف الأنشطة الاقتصادية المتقاربة حتى يسهل المقاربة بينها على هي:

1- الزراعة والغابات والصيد والقنص

2- التعدين والاستخراج

3- الصناعة

4- البناء والتشييد

5- الكهرباء والغاز والمياه والخدمات الصحية

6- التجارة

7- النقل والتخزين والاتصالات

8- الخدمات

9- الري


- التصنيف الثلاثي للأنشطة الاقتصادية

أ- الأنشطة الأولية: ومن خصائصها أنها تمثل اولى خطوات إنتاج السلع وعدد العملين بها في تناقص تتمثل في الزراعة والصيد واستغلال الغابات.

ب- الأنشطة الثانوية: ( الصناعية ) وتتميز بزيادة قيمة المنتجات بها وتنوعها وتتمثل في الصناعة التحويلية والتشييد والبناء.

ج- الأنشطة الثلاثية ( الخدمات ): عدد العاملين بها في تزايد وتشمل النقل والتجارة والمواصلات وغيرها

 

معايير تصنيف الموارد الاقتصادية:


أ- المعيار الأول: تصنيف الموارد الاقتصادية من حيث التكوين أو الأصل

-         موارد حية: مثل الموارد النباتية أو الثروة الحيوانية

-         موارد غير حية: مثل الصخور والثروة المعدنية


ب- المعيار الثاني: تصنيف الموارد الاقتصادية من حيث النوع:

-         الموارد الغذائية: مثل المحاصيل الزراعية، والثروة السمكية والثروة الحيوانية ( لحوم وألبان )

-         الموارد الخام . هناك ثلاث انواع :

مواد خام نباتية: كالخشب ومحاصيل كالقطن والذرى

مواد خام حيوانية: كالصوف والعاج والجلود والأوبار

مواد خام معدنية: كالحديد والنحاس والذهب والفوسفات


ج- المعيار الثالث من حيث التجديد والفناء:

1)- موارد متجددة: التي تتجدد بطبيعتها وغير نافذة كالطاقة الهوائية والطاقة الشمسية

2)- موارد غير متجددة: وهي قابلة للنفاذ جراء الاستهلاك الواسع ولا يمكن تجديدها أو تعويضها مثل البترول والغاز، المياه.....

د المعيار الرابع: تصنيف الموارد الاقتصادية من حيث التوزيع الجغرافي:

أ)- موارد ذات توزيع جغرافي واسع الانتشار: وهي الموارد التي توجد في كل القارات مثل: الهواء والماء والشمس

ب)- موارد ذات توزيع جغرافي متوسط: مثل بعض المعادن كالحديد

ج)- موارد ذات توزيع محدود: مثل معدن الشكل الذي يستخرج من منطقة محدودة بكندا.

 

 

مناهج وأساليب البحث في الجغرافيا الاقتصادية

1 )- المنهج السلعي او المحصولي: والذي يدرس سلطة معينة او محصول معين أو معدن من المعادن أو مصدرا من مصادر الطاقة.


2)- المنهج الحرفي: وتتبع دراسة الحرف الاقتصادية وتغيرها أو تناقصها وانتشارها وسبب ذلك وما العامل الذي يؤدي الى تطورها.


3)- المنهج الإقليمي: ويركز على دراسته إقليم معين من حيث إمكاناته وحاجاته ويقارن بينه وبين غيره من الأقاليم.

* التنمية: تعني مجموع المشاريع التي تهدف إلى تحقيق التطور الاقتصادي والرفاهية الاجتماعية.

* التنمية المستدامة: هي الاستغلال الأمثل للموارد الطبيعية والبشرية بشكل متوازن، مما يضمن تلبية حاجيات الأجيال الحالية والمقبلة بصورة مستمرة.


* حرية التجارة: تعني إزالة القيود والحواجز الجمركية التي تحد من تدفق التجارة الدولية وتمنع انتشارها .


* الميزان تجاري: وهو الفرق ما بين قيمة الصادرات والواردات لبلد ما خلال سنة معينة.


* قطاع الخدمات: هو القطاع الذي لا يستخرج ولا يحول المواد الأولية أي يقدم خدمات للمواطنين كالصحة والتعليم والإدارة...


* الموارد الطبيعية: هي جميع الثروات السطحية والباطنية مثل المعادن والمحروقات والتربة والغابات، التي نشطها العوامل الطبيعية وبشكل تلقائي دون تدخل يد الإنسان.


* الموارد الطبيعية المتجددة: هي التي تتجدد بصفة مستمرة مثل الغابات والمياه والطاقة الشمسية.


* الموارد غير متجددة: وهي الموارد التي تتعرض للزوال والنفاد نتيجة الإفراط في استغلالها كالمحروقات والمعادن.


* الاحتباس الحراري: هي ظاهرة ناتجة عن ارتفاع درجات حرارة الأرض نتيجة انبعاثات غاز أكسيد الكربون والتلوث الصناعي

 

تعليقات